لندن: إعادة الحوار مع كوريا الشمالية يتوقف على تصرفاتها
لندن: إعادة الحوار مع كوريا الشمالية يتوقف على تصرفاتها

أظــهر مندوب بريطانيا الدائم لدى الأمم المتحدة، ماثيو رايكروفت، الصباح، أن إعادة إطلاق الحوار مع كوريا الشمالية يتوقف على تصرفات "بيونج يانج" وحدها.

وأخـبر "رايكروفت"، في في أثناء مؤتمر صحفي، إن تبادل التصريحات النارية بين "بيونج يانج" وواشنطن لا يعيق برنامج القرار الأممي الأخير الذي يقضي بتشديد العقوبات على كوريا الشمالية، مؤكدا أنه إذا أراد النظام في كوريا الشمالية وقف اجراء هذا القرار فيتعين عليه إعطاء إشارة واضحة بأنه جاهز لتجميد برنامجه النووي والصاروخي الباليستي، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا الصباح" الإخبارية الروسية.

وأَرْشَدَ "رايكروفت"، إلى أنه عندما تقوم "بيونج يانج"، بذلك سيكون بالإمكان إعادة إطلاق الحوار لتسلك كل أطراف الأزمة نهج التسوية السلمية، مؤكدا أن موسكو وبكين تتحملان المسؤولية الخاصة عن برنامج القرار الأممي.

واستمر: "روسيا والصين صدقتا على هذا القرار مع باقي أعضاء مجلس الشرطـــة، ويجب علينا جميعا الإشراف على تنفيذه، وتؤدي المملكة المتحدة دورها في برنامج هذا القرار العقابي والقرارات الأخرى الصادرة عن مجلس الشرطـــة ضد كوريا الشمالية، وأدعو الصين وروسيا بشكل خاص إلى القيام بمسؤولياتهما".

المصدر : الوطن