مسؤول أردني: القضية الفلسطينية هي محور الاهتمام المشترك للعرب
مسؤول أردني: القضية الفلسطينية هي محور الاهتمام المشترك للعرب

أخـبر رئيس الوزراء الأردني، هاني الملقي، الصباح، إن القضية الفلسطينية، هي محور الاهتمام المشترك للعرب، وإنها القضية الجوهرية التي يجب أن تتضافر جهودنا جميعا من أجل إحقاق الحل العادل والشامل.

وتـابع "الملقي": "لا شك أن القضية الفلسطينية، خصوصاً الأوضاع التي تعيشها مدينة القدس، والإجراءات الأحادية الاستفزازية غير المشروعة، والمخالفة لأحكام القانون الدولي، التي تفرضها إسرائيل بين الحين والآخر في المسجد الأقصى المبارك الحرم القدسي الشريف، هي محور اهتمامنا المشترك، بل هي القضية الجوهرية التي يجب أن تتضافر جهودنا جميعاً من أجل إحقاق الحل العادل والشامل لها، حسب قرارات الشرعية الدولية وبموجب المبادرة العربية للسلام؛ مع التأكيد على أن نجاحنا يتطلب وحدة مواقفنا، ودعم الأشقاء الفلسطينيين، من أجل الحفاظ على حقوقنا العادلة".

وتـابع: "أننا في الأردن، ومن منطلق الوصاية والرعاية الهاشمية على القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، فإننا ماضون في الدفاع عن القضية الفلسطينية، وعن القدس والمقدّسات، وسنستمر بجهودنا الدبلوماسية والقانونية، وعلى كل الصعد، من أجل إحقاق العدالة في فلسطين".

وبرهن، في كلمة ألقاها خــلال المباحثات التي حضرها عدد من الوزراء والمسؤولين من الجانبين، ان انعقاد اللجنة المشتركة يأتي تجسيداً لعمق وتميز العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين، التي أرست دعائمها توجيهات الملك عبدالله الثاني وأخيه الرئيس عمر البشير وحرصهما المشترك على الارتقاء بالعلاقات الأخوية نحو المزيد من التعاون والتكامل في كل المجالات، وفقا لما ذكرته وكـــالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.

وأَرْشَدَ المسؤول الأردني، إلى أن العلاقات "الأردنية- السودانية"، انطلقت منذ استقلال السودان الشقيق، وهي علاقات أخوية حميمة دافئة يسودها التآزر وروح الأخوة والتضامن.

المصدر : الوطن