اعتداء لوفالوا: حملة مداهمات بحثا عن متورطين إثر توقيف مشتبه به رئيسي
اعتداء لوفالوا: حملة مداهمات بحثا عن متورطين إثر توقيف مشتبه به رئيسي

اعتداء لوفالوا: حملة مداهمات بحثا عن متورطين إثر توقيف مشتبه به رئيسي مانشيت نقلا عن فرانس برس ننشر لكم اعتداء لوفالوا: حملة مداهمات بحثا عن متورطين إثر توقيف مشتبه به رئيسي .

مانشيت - تواصل قوات مكافحة الإرهاب بفرنسا حملة المداهمات والتحقيقات للبحث عن متورطين محتملين في الهجوم الذي استهدف صباح الأربعاء عسكريين من وحدة مكافحة الإرهاب في ضاحية لوفالوا بيريه شمال غرب باريس. وأوقف مساء الأربعاء مشتبه به رئيسي معروف لدى مصالح الشرطـــة كان على متن السيارة التي نفذت الهجوم.

تواصلت حملة المداهمات في ضاحية لوفالوا بيريه شمال غرب العاصمة الفرنسية بحثا عن متورطين في الهجوم الذي استهدف صباح الأربعاء جنودا من وحدة مكافحة الإرهاب "سانتينيل" وتسبب بوقوع ستة جرحى.

وأوقفت قوات خاصة تابعة للشرطة مساء الأربعاء مشتبها به رئيسي معروفا لدى مصالح الشرطـــة كان على متن السيارة التي نفذت الهجوم.  وتم تعقب المهاجم الهارب لخمس ساعات بعد حدوث الحادثة إلى أن ضيقوا عليه الخناق على طريق سريع في شمال فرنسا وأطلقوا عليه النار عدة مرات.

وتحدث مصدر قضائي أن المشتبه به لم يصب بسوء عندما اعتقلته الشرطة على بعد 260 كيلومترا تقريبا إلى الشمال من باريس حيث هاجم جنودا في ضاحية لوفالوا بيريه الراقية.

وكان الرجل قد نصب كمينا للجنود في منطقة مشاة قرب قاعدتهم في لوفالوا بيريه على الأطراف الشمالية الغربية للعاصمة حيث يوجد مقر وكـــالة مكافحة الإرهاب الداخلي في فرنسا.

وأخـبر وزير الداخلية جيرار كولومب إن المشتبه به صدم بسيارة "بي إم دبليو" الجنود الذين كانوا يبدأون دوريتهم على بعد أمتار
قليلة قبل أن يلوذ بالفرار لتطارده بعدها الشرطة. وتـابع كولومب للصحفيين خارج المصحـة التي يعالج فيها ثلاث ضحايا آخرون إصاباتهم حرجة "كان هذا عملا متعمدا وليس حادثا". ولمح بفتح تحقيق متعلق بالإرهاب في الواقعة.

وكان الجنود ضمن العملية "سينتينل" التي بدأت في أعقاب غارات لإسلاميين متطرفين في باريس في مطلع 2015. وهجوم لوفالوا بيريه هو الخامس عشر الذي يتعرض له أفراد من الشرطة والجيش في العامين ونصف العام الماضيين وكثير من هذه الهجمات جاء بإيعاز من تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأبلغ رئيس الوزراء إدوار فيليب النواب في البرلمان أن المهاجم اعتقل. وأصيب شرطي واحد برصاصة طائشة في العملية.

واستهدفت عدة غارات إسلامية عسكريين وشرطيين فرنسيين. وتعرض جنود مشاركون في عملية "سانتينيل" لعدة اعتداءات ولا سيما في نيس في فِـــبْرَايرُ/شُبَـــاطُ 2015 ومطار أورلي في نَيْسَــانَ/أبريل 2015 وآذار/شهر آذَار 2017، وقرب متحف اللوفر في فِـــبْرَايرُ/شُبَـــاطُ 2017. 

مانشيت/ رويترز

برجاء اذا اعجبك خبر اعتداء لوفالوا: حملة مداهمات بحثا عن متورطين إثر توقيف مشتبه به رئيسي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : فرانس برس