أبوظبي.. السجن 10 سنوات لإيراني بتهمة التخابر مع بلاده والإساءة لدول صديقة
أبوظبي.. السجن 10 سنوات لإيراني بتهمة التخابر مع بلاده والإساءة لدول صديقة

أبوظبي.. السجن 10 سنوات لإيراني بتهمة التخابر مع بلاده والإساءة لدول صديقة مانشيت نقلا عن تواصل ننشر لكم أبوظبي.. السجن 10 سنوات لإيراني بتهمة التخابر مع بلاده والإساءة لدول صديقة .

مانشيت - قررت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية، بسجن متهم إيراني يبلغ من العمر 48 عاماً لمدة 10 سنوات، وإبعاده عن البلاد بعد انقضاء مدة العقوبة، وإلزامه بتحمل كل مصاريف القضية، بعد إدانته بالتخابر مع بلاده والتحايل والتزوير لتهريب معدات وأدوات تستخدم للبرنامج النووي الإيراني.

كذلك شملت جملة التهم بحسب ‘‘وكـــالة أخــبار الإمارات (وام)‘‘ إساءة العلاقات بين الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية عبر قيامه باستيراد تلك المعدات من أمريكا، وتهريبها إلى إيران مخالفاً بذلك قوانين الحظر والعقوبات الدولية التي كانت مفروضة على بلاده في ذلك الوقت من قبل الأمم المتحدة.

وأجلت المحكمة إلى تاريخ (27|8) الجاري النظر في 4 قضايا شملت قضية «ح.ع.م.ش» إماراتي متهم، بالسعي للانضمام لتنظيم الدولة، ونشر معلومات وصور تروج لأفكار التنظيم الإرهابي عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وشملت القضايا المؤجلة قضية كل من إماراتي (34 سنة)، وخليجي مقيم في الإمارات (44 سنة) واللذين تتهمهما النيابة بالتخابر مع عملاء يشتغلون في جهاز الاستخبارات الإيراني عن طريق التواصل مع عميل للجهاز يشتغل لدى القنصلية الإيرانية في دبي، والقيام بإمداده بمعلومات حساسة وسرية عن منشآت حكومية من شأنها الإضرار بمصالح البلاد.

واتهمتهما النيابة أيضاً، بالإضرار بعلاقات الإمارات بالسعودية، بنشر مقالات ومعلومات كاذبة ومفبركة تُسيء للسعودية ومواقفها السياسية.

وشملت القضايا المؤجلة كذلك قضية فرد (55 عاماً)، يشتغل موظفاً بإحدى شركات البترول في أبوظبي، حيث اتهمته النيابة بالتخابر مع عملاء لجهاز الاستخبارات الإيراني عن طريق عميل يشتغل لدى القنصلية الإيرانية في دبي وإمداده بمعلومات سرية خاصة بحقول النفط، وتسريب تلك المعلومات لعملاء الاستخبارات الإيرانية من شأنها الإضرار بمصالح البلد العليا وضرب مصالحها الاقتصادية.

 

برجاء اذا اعجبك خبر أبوظبي.. السجن 10 سنوات لإيراني بتهمة التخابر مع بلاده والإساءة لدول صديقة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : تواصل