السجن عشر سنوات لرئيس وزراء باكستان السابق
السجن عشر سنوات لرئيس وزراء باكستان السابق

السجن عشر سنوات لرئيس وزراء باكستان السابق حسبما قد ذكر الوئام ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر السجن عشر سنوات لرئيس وزراء باكستان السابق .

مانشيت - وكالات - مانشيت:

أصدرت محكمة مكافحة الفساد الباكستانية في إسلام آباد حكما غيابيا بالسجن عشر سنوات على رئيس الوزراء السابق نواز شريف، بحسب ما ذكر محاموه، في ضربة لحزبه الذي يلعب حملة لانتخابات 25 حُــزَيرَانُ.

وأثار الحكم، الذي من المرجح أن يعزز موقف حزب المعارضة الرئيسي تخت قيادة عمران خان، التساؤلات حول ما إذا كان نواز سيعود إلى باكستان من لندن، حيث تتلقى زوجته العلاج من مرض السرطان.

والعام المــنصرم، أمرت المحكمة العليا بعزل شريف عقب تحقيق في تهم فساد، كذلك حظرت عليه ممارسة السياسة طوال حياته. إلا أنه يظل رمزا لحزبه الحاكم، حزب الرابطة الإسلامية.

ويقول شريف إنه ضحية مؤامرة وراءها القوات المتنفذ الذي حكم باكستان لنحو 35 عاما منذ استقلالها قبل 70 عاما.

وكان شريف سلم زعامة الحزب الى شقيقه شهباز الذي يقود حملة الحزب استعدادا لانتقال السلطة الديموقراطي الثاني في تاريخ باكستان.

وأخـبر شهباز شريف، في مؤتمر صحافي متلفز في لاهور عقب صدور الحكم: “نرفض هذا القرار.. فهو مبني على الظلم”.

برجاء اذا اعجبك خبر السجن عشر سنوات لرئيس وزراء باكستان السابق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوئام