يونكر: عودة عقوبة الإعدام فى تركيا تنهى مفاوضات الانضمام لـ«الأوروبى»
يونكر: عودة عقوبة الإعدام فى تركيا تنهى مفاوضات الانضمام لـ«الأوروبى»

أخـبر جان كلود يونكر، رئيس المفوضية الأوروبية، الأربعاء، إنه ينبغى للاتحاد مواصلة المفاوضات بخصوص انضمام تركيا لعضويته، لكن إعادة أنقرة العمل بعقوبة الإعدام ستنهى بوضوح هذه العملية.

وألغت تركيا عقوبة الإعدام فى 2004 فى مضمار حملة من أجل الانضمام للاتحاد، وأخـبر الرئيس التركى طيب إردوغان إنه سيقر إعادة العمل بتلك العقوبة إذا قدم البرلمان مقترحا بهذا أو إذا تم تأييده من خــلال استفتاء.

وأخـبر يونكر فى برلين خــلال حوار مع طلاب بخصوص مستقبل أوروبا "لا أؤيد الرأى الداعى لضرورة وقف مفاوضات انضمام تركيا فى الوقت الحالى".

وتـابع أنه ينبغى للمسؤولين الأوروبيين مواصلة العمل على إقناع تركيا بأن من مصلحتها تبنى إصلاحات والمضى نحو أوروبا بدلا من الابتعاد عن القارة وقيمها.

وأخـبر يونكر: "لا أعلم ما إذا كانت تركيا ستصبح عضوا يوما ما".

وتحدث أنه أبان خــلال حديث طويل مع إردوغان فى الآونة الأخيرة أن استئناف العمل بعقوبة الإعدام فى تركيا سيكون خطا أحمر فى محادثات الانضمام للاتحاد.

وأخـبر "قلت له: إذا أعدتم العمل بعقوبة الإعدام فستكون قد حانت النهاية".

والتوتر شديد بين تركيا والاتحاد بينما يتعلق بقضايا حقوق الإنسان وقضايا أمنية لكن الاتحاد يعتمد على مساعدة أنقرة العضو فى حلف شمال الأطلسى فى مواجهة قضايا منها الهجرة والصراع السورى.

المصدر : مبتدأ