«أبوالغيط» يطالب بتحقيق دولي في جرائم إسرائيل على حدود غزة
«أبوالغيط» يطالب بتحقيق دولي في جرائم إسرائيل على حدود غزة

طالب الأمين العام لجامعة البــلدان العربية أحمد أبوالغيط، بتحقيق دولي ذي مصداقية في الجرائم التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي على حدود قطاع غزة على مدار الأيام المــنصرمة، والتي نتجت عن سقوط ما يربو على الستين شهيدا.

جاء ذلك في كلمته الصباح الخميس أمام الجلسة الافتتاحية للدورة غير العادية لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، والتي عقدت برئاسة السعودية لبحث تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

واكـــــد أبوالغيط، على أن نقل السفارات إلى القدس عملٌ يضر بالسلام، ويُقوض الشرعية الأخلاقية والقانونية للنظام الدولي برمته، مطالبا في الوقت ذاته مختلف البــلدان، بالحفاظ على حالة الإجماع الدولي الرافض للخطوة الأمريكية.

وأخـبر أبوالغيط: "إن اجتماعنا الصباح استثنائي بكل ما تحمله الكلمة من معنى، ونحن أمام حالة من العدوان السافر على القانون والشرعية الدولية جسدها نقل السفارة الأمريكية لدى دولة الاحتلال إلى مدينة القدس، بالتوازي مع حالة من غطرسة القوة والإمعان في العنف من جانب القوات الإسرائيلية في مواجهة المدنيين الفلسطينيين العزل الأبطال الذين انطلقت مسيراتهم السلمية من قطاع غزة".

وأعاد أبوالغيط التأكيد على أن القرار الأمريكي باطل ومنعدم ولا أثر قانونيا له، وهو مرفوض دوليًا وعربيا، رسميا وشعبيا، الآن وفي المستقبل، مشددا على أن هذا القرار غير المسئول يُدخل المنطقة في حالة من التوتر، ويُشعر العرب كلًا بانحياز الطرف الأمريكي بصورة فجة لمواقف دولة الاحتلال.

واستمر أبوالغيط: "بل إن هذا الموقف الأمريكي على ما يظهر قد شجع إسرائيل على المضي قدما في ما تقوم به من بطش عشوائي وعنف أعمى وقتل وحشي في حق المدنيين غير عابئة بالقانون أو حتى بأبسط الأعراف الإنسانية التي لا تُبيح قتل المدنيين العزل من السلاح".

المصدر : الدستور