خالد داود يستقيل من رئاسة "مانشيت" ويسلم مهامه لـ"سيد قاسم"
خالد داود يستقيل من رئاسة "مانشيت" ويسلم مهامه لـ"سيد قاسم"

أظــهر خالد داود، رئيس حزب "|مانشيت"، استقالته الصباح من منصبه كرئيس للحزب، وذلك فى مضمار الجهود المبذولة لإنهاء الخلافات الداخلية والسعي لعقد انتخابات جديدة يشارك فيها الجميع للمرة الأولى منذ أكثر من أربع سنوات.

وأخـبر داود إنه سيسلم مسئولياته للسفير سيد قاسم، أحد الوكلاء المؤسسين للحزب ورئيسه الشرفى، والذى سيترأس لجنة لتسيير أعمال الحزب والإشراف على إجراء انتخابات جديدة فى أقرب وقت ممكن.

وعبر "داود" عن شكره الجزيل للسفير سيد قاسم على قبوله تولى هذه المهمة، وكذلك لأعضاء الحزب والأمانة العامة الذين عمل معهم على مدى نحو سـنــــة ونصف العام فى ظل ظروف شديدة الصعوبة، وأجواء سياسية لا ترحب بوجود أحزاب معارضة من الأساس.

وتمنى داود التوفيق لأعضاء الحزب وطالبهم بالحفاظ على حزبهم، معبرًا عن أهداف وطموحات ثورة 25 كَــانُونُ الثَّانِي التي شارك فيها ملايين المصريين وقدموا من أجلها الكثير من التضحيات من شهداء ومعتقلين.

المصدر : الدستور