«ماس»: القوات الألمانية ستبقى فى البلطيق لردع روسيا
«ماس»: القوات الألمانية ستبقى فى البلطيق لردع روسيا

تعهد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، بمواصلة القوات الألماني مشاركته في مهمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) في البلطيق لردع روسيا.

وأخـبر ماس، الصباح الجمعة، عقب لقائه نظرائه من ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا، في منتجع بالانجا الليتواني المطل على بحر البلطيق، والقريب من منطقة كالينينجراد الروسية: «لكن زيادة (عدد القوات) ليس مطروحا للنقاش لدينا».

يشار إلى أن دول البلطيق الثلاث الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تشعر بتهديد من جارتها روسيا.

وكرد فعل على التوترات المتزايدة مع روسيا، عقب ضمها شبه جزيرة القرم الأوكرانية، قرر الناتو في حُــزَيرَانُ سـنــــة 2016 إرسال نحو ألف جندي لكل من دول البلطيق الثلاث وبولندا، وكانت هذه أكبر حركة نقل لقوات تابعة للناتو في اتجاه شرق أوروبا منذ انتهاء الحرب الباردة.

ومنذ شُبَـــاطُ سـنــــة 2017، ينتشر نحو 450 جنديا ألمانيا في قاعدة روكلا الليتوانية، التي تبعد نحو 100 كيلومتر من الحدود الروسية.

كذلك يشارك القوات الألماني في طلعات رقابة جوية بطائرات «يوروفايتر»، وبرهن «ماس» استمرار قيام القوات بهذه المهمة أيضا.

وتأمل حكومات ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا في مزيد من المساندة، وتعتزم الإعراب عن ذلك بوضوح خــلال قمة الناتو المقررة في حُــزَيرَانُ المقبل في بروكسل.

وفسر وزراء خارجية الحكومات الثلاثة، خــلال اجتماعهم مع ماس الصباح، أن الأمر بالنسبة لهم لا يتعلق حتما بزيادة عدد الجنود المشاركين في المهمة، حيث أخـبر وزير الخارجية الإستوني، سفن ميكسر: «الأمر لا يدور فقط حول قوام القوات أو عدد الجنود على الأرض، بل أيضا حول قدرة الناتو على استخدام هذه القوات».

ويأمل الوزراء الثلاثة أيضا في الحصول على أعانَه في مجال الدفاع الجوي، إذ يعتبر هذا المجال أحد فرد الضعف الدفاعية لدى دول البلطيق.

وبسبب المخاوف على أمنها، تسعى إستونيا ولاتفيا وليتوانيا، بجانب الحصول على أنظمة دفاع جوي قصيرة المدى، إلى نشر أنظمة دفاع أمريكية من طراز «باتريوت» في المنطقة.

وكانت القوات المسلحة الروسية قد ركـــزت، عقب مراوغة طويلة على مدار الأسابيع المــنصرمة، نشر صواريخ «إسكندر» التي يصل مداها إلى 500 كيلومتر في منطقة كالينينجراد، ومن الممكن أن تصل تلك الصواريخ، التي يمكن تزويدها برءوس نووية، إلى وارسو وبرلين وكوبنهاجن.

المصدر : الدستور