«المشنوق»: هناك مسؤولية على الناخبين والمرشحين البنانيين
«المشنوق»: هناك مسؤولية على الناخبين والمرشحين البنانيين

ركــز وزير الداخلية والبلديات اللبناني نهاد المشنوق، من سراي زحلة، أن مسؤولية الوزارة هى مراقبة أنفسنا وأن تمر الانتخابات اللبنانية بهدوء وبنفس الصورة التي تمت بها الانتخابات البلدية، قائلًا: «يجب أن نتعلم من انتخابات الخارج».

وأخـبر: «نحن على الحياد كليًا في هذه الانتخابات ونمثل الدولة اللبنانية، ومطمئن بأن الأمور تسير على المسار السليم، وقد تمكنا خــلال ثلاثة أشهر من أن ننجز كل الإجراءات الضرورية للانتخابات».

واكـــــد «المشنوق» على أن هناك مسؤولية على الناخبين والمرشحين، بالتزام القانون في حركتهم وتصرفاتهم.

وأظــهر أن بعض أهالي «الطفيل» يعتقدون أن وجود صناديق الاقتراع في بلدتهم قد يعرضهم للضغط، لذلك طلبوا نقلها إلى معربون، مشيرًا الى أن عملية الاحتساب الالكتروني ستكون أسرع في إصدار النتائج، لكنها لن تكون سهلة لانها تتم للمرة الأولى.

وبرهن «المشنوق» أن التعليمات للضباط والمسؤولين واضحة، أن التعامل مع الرشاوى على أنها جرم واتخاذ كل الإجراءات الاستباقية في هذا الأمر.

وأظــهر أنه تم توقيف إصدار بطاقات هوية بدل عن ضائع منذ عشرة أيام، لافتًا إلى أنه يمنع على الناخبين إدخال هواتفهم إلى مراكز الإقتراع.

وفسر أن التعليمات صدرت بحماية الصناديق وعملية نقلها من وإلى بيروت.

المصدر : الدستور