السلطات السعودية تعتذر عن ظهور نساء بصورة "غير لائقة" في فعاليات للمصارعة
السلطات السعودية تعتذر عن ظهور نساء بصورة "غير لائقة" في فعاليات للمصارعة

اعتذرت الهيئة العامة للرياضة السعودية من المعجبيـن عن ظهور نساء بصورة "غير لائقة وملابس غير محتشمة" على التليفزيون في أثناء فعاليات مهرجان "أعظم رويال رامبل" للمصارعة الحرة الترفيهية، الذي استضافته مدينة جدة على ساحل البحر الأحمر.

واستضافت السعودية لأول مرة عروض اتحاد المصارعة العالمية الترفيهية "WWE"، حضرها جمهور من الرجال والنساء السعوديات، لكن السلطات رفضت مشاركة السيدات في المنافسات.

وكانت مقاطع لمصارعات يرتدين ملابس غير محتشمة، بحسب القوانين السعودية، قد ظهرت على شاشة التليفزيون الرسمي خــلال فقرة إعلانية ترويجية لمباريات المصارعة التي ستقام في جدة، ورغم قطع التليفزيون بثه فجأة إلا أنها أثارت الاستياء وانتقادات كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

المغردون السعوديون يناقشون قرار #منع_ملابس_النوم_في_الملاعب

دار الأوبرا المصرية تحيي أول حفلاتها في السعودية

السعودية تسمح للفتيات بممارسة الرياضة في المدارس الحكومية

وفي محاولة لامتصاص الغضب أصدرت الهيئة العامة للرياضة السعودية بيان اعتذار من المعجبيـن ونشرته على موقعها وصفحتها على تويتر، يوم السبت، ووصفت المشهد بأنه "غير محتشم".

وكتبت الهيئة في بيانها :"تود الهيئة العامة للرياضة أن تقدم اعتذارها للمشاهدين والمتابعين لفعاليات مهرجان "أعظم رويال رامبل"، التي أقيمت أمس في جدة حيال اللقطة النسائية غير المحتشمة، التي ظهرت كإعلان قبل إحدى الفقرات، وتؤكد رفضها القاطع لذلك في ظل التزامها باستبعاد كل ما يسيئ أو يتعارض مع قيم المجتمع".

هزيمة إيران

وحمل العرض الترفيهي أيضا رسائل سياسية هامة بوجود مباراة بين سعوديين ومصارعين إيرانيين، وتمكن المصارعون السعوديون من هزيمة الإيرانيين، الذين دخلوا إلى الحلبة رافعين علم إيران، وطردوهم من العرض أيضا.

وعلى الرغم من هزيمة الإيرانيين بسهولة، إلا أن البعض على الإنترنت أبدوا استغرابهم من السماح بوجود العلم الإيراني والتلويح به دخل الملعب وعلى الحلبة.

بينما رأى أخرون بأنه تفكير حكيم من جانب السعودية، ومحاولة إرسال رسالة إلى إيران بأنها قادرة على هزيمتها في الواقع.

وحضر أكثر من 60 ألف رجل وامراة وطفل إلى العرض، الذي استضافه ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية، وكان لزاما على السيدات الحضور "برفقة ولي" سواء الأب أو الزوج.

وجاء العرض في مضمار اتفاق طويل الأجل بين الهيئة العامة للرياضة واتحاد المصارعة الترفيهية، خاصة أن مصارعة المحترفين تحظى بشعبية كبيرة في الشرق الأوسط والسعودية خاصة.

عرض أول فيلم سينمائي بالسعودية منذ نحو 40 عاما

وهناك موقع لاتحاد المصارعة الترفيهية باللغة العربية، وأقيمت فعاليات مماثلة في دول عربية أخرى.

لكن العرض في السعودية جاء في مضمار رؤية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لتطوير المملكة والدفع بأجندة إصلاحات جديدة، كان من ثمارها السماح للمرأة تخت قيادة السيارة والحصول على امتيازات أخرى.

كذلك شهدت السعودية أيضا أول عرض بدار الأوبرا وكذلك عرض أول فيلم سينمائي منذ عقود.

ويتعرض اتحاد المصارعة الترفيهية لحملة انتقادات على الإنترنت وذلك لقلة عدد المصارعات السيدات في العرض، خاصة أنه حظي مؤخرا بترحيب واستحسان كبير للسماح بالمزيد من السيدات للمشاركة في عروض المصارعة.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic