روسيا تطرد 60 دبلوماسيا أمريكيا وتغلق القنصلية الأمريكية في سان بطرسبرغ
روسيا تطرد 60 دبلوماسيا أمريكيا وتغلق القنصلية الأمريكية في سان بطرسبرغ

أخـبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن بلاده قررت طرد 60 دبلوماسيا أمريكيا ردا على قرار واشنطن بطرد دبلوماسيين روس بعد محاولة اغتيال الجاسوس الروسي السابق، سيرغي سكريبال، وابنته باستخدام مادة كيماوية سامة في بريطانيا.

واستدعت موسكو السفير الأمريكي لديها لإبلاغه بالقرار.

وأخـبر لافروف إن موسكو قررت أيضا إغلاق القنصلية الأمريكية في مدينة سان بطرسبرغ.

وعثر على سكريبال وابنته يوليا مغشيا عليهما على مقعد وسط مدينة سالزبري جنوبي انجلترا يوم 4 شهر آذَار/مَــارَسَ.

  • تحسن الحالة الصحية لابنة الجاسوس الروسي السابق في بريطانيا

وطردت أكثر من عشرين دولة مبعوثين روس، تضامنا مع بريطانيا، التي أنحت باللائمة على روسيا في الهجوم.

وتنفي روسيا ضلوعها في الهجوم على سكريبال، الذي ما زال في حالة حرجة ولكن مستقرة. وأَرْشَدَت تقارير إلى تحسن حالة ابنته.

وأخـبر لافروف إن السفير الأمريكي تم إبلاغه بقيام روسيا بـ "إجراءات انتقامية".

وتـابع أن هذه الإجراءات تشمل "طرد عدد مماثل من الدبلوماسيين وقرارنا بسحب ترخيص عمل القنصلية الأمريكية في سانت بطرسبرغ".

وكانت الولايات المتحدة قد أمرت بطرد 60 دبلوماسيا روسيا وأغلقت القنصلية الروسية في سياتل.

وأخـبر لافروف إن البــلدان الأخرى التي طردت دبلوماسيين روس يجب أن تتوقع ردا مماثلا. وأخـبر إن روسيا ترد على "إجراء مرفوض تماما".

المصدر : بي بي سي BBC Arabic