«مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم
«مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم

«مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم مانشيت خبر تداوله المصرى اليوم حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية «مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم، «مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، «مسافر عبر الزمن»: جئت من عام 2082 لمنع وقوع أحداث كبرى تسبب الفوضى بالعالم.

مانشيت - اشترك لتصلك أهم الأخبار

هو في مهمة خاصة للسفر إلى المــنصرم، ووصل به الأمر إلى السفر إلى المــنصرم السحيق، ثم عاد إلى المستقبل القريب، أي حاضرنا نحن في سـنــــة 2018، قبل أن يعود إلى حاضره هو في سـنــــة 2082.

ووفقًا لموقع «سكاي نيوز عربية»، زعم هذا الشخص أنه مسافر عبر الزمن وأنه انتقل بالزمن إلى ما قبل 60 مليون سنة، وشاهد «بأم عينيه» ديناصورا بنفسجي اللون، كذلك شهد أحداثا تاريخيا رئيسية كبرى خــلال تنقله بواسطة آلة الزمن الخاصة به.

وبدا الرجل أشعثا ويضع القفازات في يديه، حسبًا لفيلم على قناة «أبيكس» على اليوتيوب، وزعم أنه أصلا من المستقبل، وتحديدا من سـنــــة 2082، وأنه في مهمة للسفر إلى المــنصرم.

وأخـبر إن أقدم فترة زمنية وصل إليها بآلة الزمن «هي قبل 60 مليون سنة وشاهدت الديناصورات بالفعل في بيئاتها الطبيعية الأصلية».

وتـابع أنه شاهد ديناصورات «تي ريكس» و«ستيجوصور» و«تريسيراتوبس» بالإضافة إلى الكثير من المخلوقات الأخرى القديمة.

واستمر قائلا: «اكتشفنا أيضا الكثير من المخلوقات القديمة التي كان يعتقد أنها انقرضت».

وفسر أن السبب وراء ذلك هو أن المسافرين عبر الزمن تم إرسالهم إلى المــنصرم لتوثيق الأحداث والتقاط صور فيديو، فقد حضر الخطاب الذي ألقاه أبراهام لينكولن في مدينة جيتيسبيرج.

وزعم أن السفر عبر الزمن متاح الآن، لكن الحكومات في مختلف أرجاء أرجاء العـالم تخفي هذه الآلات، مشيرا إلى أن المسافرين عبر الزمن يمكنهم الانتقال بين الفترات الزمنية عبر الانتقال بين أكوان متوازية.

وأَرْشَدَ الرجل الغامض إلى أن سبب وجوده في زمننا هو «أنهم» (دون أن يبين من هم المقصودون بذلك) أرسلوه في مهمات عديدة لمنع حدوث أحداث كبرى يمكن أن تسبب الفوضى في أرجاء العـالم.

وأخـبر إن الزمن تغير بصورة جوهرية بين عامنا هذا (2018) وعامه هو (2082)، وأن هذا التغير في الزمن هو الأكبر في التاريخ البشري، وأنه يعرف ذلك لأنه مر في مهمات عديدة عبر الأزمان والعصور.

الغريب في الأمر، أن البعض على الموقع صدقه بينما لم يصدقه آخرون، وذهب آخرون إلى مجادلته في بعض الحقائق العلمية، فقال أحدهم إن ديناصورات «ستيجوصور» عاشت في العصر الجوراسي وليس قبل 60 مليون سنة.

ورد آخر بأن كل قصص السفر عبر الزمن تتناقض بينما بينها، بينما تهكم ثالث قائلا إنه كان يتوجب عليه أن يحضر معه ديناصورا، على الأقل ديناصورا صغيرا لكي نقوم باستحضار «حديقة جوراسية» جديدة.

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع مانشيت .

المصدر : المصرى اليوم