اتهامات للصين بزرع أجهزة تجسس أثناء بنائها مقر الاتحاد الأفريقي
اتهامات للصين بزرع أجهزة تجسس أثناء بنائها مقر الاتحاد الأفريقي

اتهامات للصين بزرع أجهزة تجسس أثناء بنائها مقر الاتحاد الأفريقي مانشيت نقلا عن جي بي سي نيوز ننشر لكم اتهامات للصين بزرع أجهزة تجسس أثناء بنائها مقر الاتحاد الأفريقي .

مانشيت - مانشيت:- اتهم تقرير نشرته صحيفة “التايمز″ اللندنية الصين بزرع أجهزة تجسس حساسة في أثناء تشييدها مقر الاتحاد الأفريقي في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا قبل خمس سنوات.

وتقول الصحيفة نقلا عن تحقيق لصحيفة “لوموند” الفرنسية إنه تم اكتشاف الموضوع بالمصادفة في أثناء إجراء تحقيق من قبل خبراء تكنولوجيا المعلومات، بعد ملاحظة أن أجهزة السيرفر الخاصة بالمقر كانت تشتغل بشكل مكثف، وتعاني من ضغط كبير خــلال بعد منتصف الليل بينما لا يوجد ما يبرر هذا في المبنى شبه الخالي.

ويقول تحقيق “لوموند” إن الخبراء الإثيوبيين اكتشفوا أن أجهزة الحواسب المركزية في المقر متصلة بأجهزة أخرى في شنغهاي في الصين وتنقل المعلومات والبيانات إليها، كذلك اكتشفوا أجهزة مايكروفون مزروعة في داخل الجدران وفي بعض المكاتب مشيرة إلى أن عددا من الخبراء التقنيين الصينيين كانوا يشتغلون في المبنى قبل أسابيع بهدف صيانة أجهزة الحواسيب , حسب القدس العربي.

وتؤكد الصحيفة أن مسؤولا في الاتحاد الأفريقي ركــز أن القادة الأفارقة لا يعلمون شيئا عن هذا الأمر، وأن الاتحاد اتخذ عدة خطوات لتحصين أجهزة الحواسيب ضد الاختراق أو القرصنة الإلكترونية.

وقد نفى السفير الصيني لدى الاتحاد الأفريقي هذه الاتهامات ووصفها بالمفبركة مشددا على عمق العلاقات بين الصين والاتحاد الأفريقي.

برجاء اذا اعجبك خبر اتهامات للصين بزرع أجهزة تجسس أثناء بنائها مقر الاتحاد الأفريقي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : جي بي سي نيوز