جاويش أوغلو يدعو السائحين الألمان للعودة إلى تركيا
جاويش أوغلو يدعو السائحين الألمان للعودة إلى تركيا

دعا وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، السائحين الألمان إلى العودة لقضاء عطلات في تركيا؛ رغم التوترات السياسية في البلاد.

وأخـبر جاويش أوغلو، في مقابلة مع وكـــالة الأخــبار الألمانية «د.ب.أ» في أنقرة: «تركيا بلد آمن. والأتراك ينظرون على نحو تقليدي للألمان كأصدقاء حميميين. يمكن أن يكون لدينا اختلافات أو حتى مشكلات بين البــلدان أو الحكومات، لكن لا يتوجب أن يؤثر ذلك على العلاقات بين الشعوب. أود دعوة أصدقائنا الألمان للعودة إلى تركيا، والاستمتاع مجددا بالعطلات هناك مثلما فعلوا الأعوام المــنصرمة».

وبرهن الوزير أن الاختلافات السياسية لا يتوجب أن تصد الألمان أو الأتراك عن السفر إلى الدولة الأخرى، معربا عن تفاؤله إزاء تهدئة التوترات مع ألمانيا، وأخـبر: «كلا الجانبين مستعد لتطبيع العلاقات».

وتحدث جاويش أوغلو أن الأوضاع استقرت مجددا في تركيا عقب محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في حُــزَيرَانُ 2016 والهجمات الإرهابية التي وقعت في نفس العام، وأخـبر: «المدن التي زارها الألمان في تركيا أكثر أمانا من مدن سياحية أوروبية أخرى».

جديــر بالــذكر إلى أن مدينة أنطاليا -الدائرة الانتخابية لجاويش أوغلو- أكثر مقصد مفضل بين السائحين الألمان في تركيا.

وتراجع عدد السائحين الألمان في تركيا سـنــــة 2016. ففي الأشهر العشرة الأولى من سـنــــة 2015 بلغ عدد السائحين الألمان في تركيا 5.1 مليون سائح، بينما بلغ عددهم خــلال نفس الفترة الزمنية سـنــــة 2016 نحو 3.3 مليون سائح.

وحتى 2016، كان يشكل الألمان أكبر كتلة من السائحين في تركيا، بينما حل الروس الآن في المرتبة الأولى.

وبسبب اعتقال عدد من المواطنين الألمان في تركيا اكـــــدت الحكومة الألمانية إرشادات السفر إلى هناك الصيف المــنصرم.

المصدر : بوابة الشروق