حسن روحاني يقر بحق الإيرانيين في الاحتجاج
حسن روحاني يقر بحق الإيرانيين في الاحتجاج

أقرّ الرئيس الإيراني حسن روحاني حق شعبه في التظاهر والنقد البناء للنظام، لكن شرط ألا تؤدي تلك الاحتجاجات إلى " اندلاع أعمال عنف وتخريب وشعور المواطنين بالقلق والخوف حيال أمنهم".

جاء ذلك في خطاب تليفزيوني لروحاني، أمس الأحد، هو الأول له منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية في إيران، ضد غلاء المعيشة، حسب وسائل إعلام محلية، وفاق لما ذكرته وكـــالة "الاناضول" التركية للأنباء.

وأخـبر روحاني، حسب ما نقلته وكـــالة "فارس" الإيرانية، إنّ "من حق الشعب الانتقاد في كل قضايا البلاد"، مشيرًا إلى أنّ "الانتقاد يختلف بشكل كامل عن العنف وتدمير الممتلكات العامة".

وتـابع أنّ "السماح بالتظاهرات والتجمعات القانونية لاينبغي في نفس الوقت أن يثير القلق لدى محبي الثورة والشعب".

واكـــــد روحاني على أنّ الحكومة "لن تتسامح" حال حملت بعض الجماعات نوايا تخريب الممتلكات العامة وإثارة الفوضى في المجتمع.

كذلك أَرْشَدَ إلى أن حل بعض القضايا العالقة "ليس بالأمر السهل ويستغرق وقتا طويلا"، وأنه على الحكومة والشعب أن يكونا يدا بيد من أجل حلحلة هذه المشكلات، بحسب ما بينـت وكـــالة "مهر" الإيرانية (خاصة).

وفسر روحاني، أن بعض المشاكل الاقتصادية تعود إلى السنوات السابقة، وبعضها الآخر مرتبط بالأيام الحالية، مؤكدا:"الشعب لا يتحدث فقط عن الاقتصاد، بل أيضا عن الفساد والشفافية"، حسب "مهر".

المصدر : الوطن