تظاهرات جديدة في إيران عقب دعوة روحاني إلى الهدوء
تظاهرات جديدة في إيران عقب دعوة روحاني إلى الهدوء

شهدت عدة مدن إيرانية تظاهرات متفرقة، مساء الأحد، تخللتها أعمال عنف، على الرغم من الدعوة إلى الهدوء التي وجهها الرئيس الإيراني حسن روحاني، حسبما بينـت وسائل إعلام إيرانية وشبكات التواصل الاجتماعي.

وفي العاصمة الإيرانية، أطلقت الشرطة القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه لتفريق مجموعات صغيرة من المتظاهرين الذين أطلقوا شعارات ضد الحكم في حي جامعة طهران.

وشهــــــدت مدن أخرى ولا سيما كرمنشاه (غرب) وشاهين شهر (قرب اصفهان)، وتاكستان (شمال)، وزنجان (شمال)، وإيذج (جنوب غرب) تظاهرات محدودة واظهرت فيديوهات نشرتها وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي تعرّض مبان عامة، ومراكز دينية، ومصارف ومراكز الباسيج (قوات شبه عسكرية مرتبطة بالحرس الثوري) لهجمات واحيانا عمليات إحراق.

كذلك هاجم المتظاهرون سيارات تابعة للشرطة وأضرموا فيها النيران.

ومساء الاحد قتل شخصان جديدان في مدينة دورود (غرب) حيث كان قتل شخصان مساء السبت خــلال مواجهات.

وأظــهر قائد شرطة المدينة للتليفزيون الرسمي "تعرّض مبان عامة ومراكز دينية ومصارف لهجمات وعمليات إحراق. واصابة عناصر بجروح".

وأخـبر القائد الأمني، إن المتظاهرين استولوا على شاحنة تابعة لجهاز الاطفاء وفكوا فراملها من على إحدى التلال. وتـابع "صدمت المركبة شخصين أحدهما مسن والآخر مراهق ما أدى إلى مقتلهما".

المصدر : الوطن